اللغة: العربيّة
761c7e9a39db44908d1eba82f2aeec62

تجنب السعال والبرد والالتهاب الرئوي

حقائق يجب معرفتها حول الالتهاب الرئوي

يتسبب الالتهاب الرئوي بوفاة طفل واحد من خمسة كل أطفال يموتون دون سن 5.

السعال والبرد والتهاب الحلق والرشح هي أشياء يتعرض لها الأطفال في حياتهم باستمرار، وفي العادة لا تكون هذه سببا للقلق. ولكن في بعض الأحيان، يكون السعال علامة تحذر من وجود أمراض أكثر خطورة مثل الالتهاب الرئوي أو السل.

يعد الالتهاب الرئوي السبب الرئيسي للموت بين الأولاد والبنات دون سن الخامسة، يتبعه الإسهال. من حق جميع الأولاد والبنات الحصول على الرعاية الصحية الجيدة لضمان تشخيص التهابات الجهاز التنفسي والأمراض الأخرى بدقة أكبر ومعالجتها قبل فوات الأوان.

بعض الحقائق التي تجب معرفتها عن الالتهاب الرئوي

  1. يجب تدفئة الطفل المصاب بالسعال أو البرد وتشجيعه على الأكل والشرب قدر المستطاع.

  2. في بعض الأحيان يكون السعال علامة على وجود مشكلة جدية. فالطفل الذي يتنفس بسرعة أو بصعوبة قد يكون مصابا بالالتهاب الرئوي، الأمر الذي يمكن أن يهدد الحياة. يجب أن يتم علاج الطفل فورا على يد عامل صحي مدرب، ويجب أن يكون قادرا أيضا على إحالة الطفل إلى مرفق صحي مناسب.

  3. يمكن أن تساعد الأسر في الوقاية من الالتهاب الرئوي بأن تضمن الرضاعة الطبيعية الخالصة للأطفال خلال الشهور الستة الأولى من حياتها وتغذية جميع الأطفال بشكل جيد وتحصينهم بشكل كامل.

  4. يجب عرض الطفل الذي يعاني من السعال لفترة طويلة ومستمر تتجاوز ثلاثة أسابيع على طبيب فورا. فقد يكون الطفل مصابا بالسل، وهو التهاب يصيب الرئتين.

  5. يكون الأطفال والنساء الحوامل اللواتي يتعرضن لدخان التبغ أو نار الطهو أكثر عرضة للإصابة بالالتهاب الرئوي أو الأمراض التنفسية الأخرى.

المقال التالي

The Internet of Good Things